قوة الكلمة
قوة الكلمة 2019-01-07 15:14:24

أود أن أشارككم أعزائي إحدى تجاربي المميزة التي كانت ضمن دورة تعليمية امتدت لثلاثة أيام في الولايات المتحد تعلمت من خلالها الانتباه على أمرين مهمين هما قوة الكلمات وأهميتها في حياتنا، وإيماءات الوجه ولغة الجسد وتأثيرها على ذواتنا وعلى من حولنا.

بالنسبة للكلمات، فلكل كلمة لونها ورائحتها وطاقتها وحتى وزنها وشكلها، كلما كانت الكلمات ايجابية كلما كانت الوانها افتح وأبهى وروائحها أجمل ووزنها أخف والعكس صحيح. فمثلا إذا سمعنا كلمة حب وتكررت على أسماعنا سنتخيل لون أحمر أو أبيض وستعطينا طاقة إيجابية جميلة، أما إذا ذكرنا كلمة كره فكل ما سنراه هو الظلمة والسواء. بعيدا عن الجانب البيولوجي، للكلمات تأثير أعمق على الجانب النفسي، فاستخدام الكلمات الإيجابية بدلا من الكلمات السلبية من شأنه أن يكسب الإنسان الطاقة و التحفيز الذاتي للتمسك بزمام الأمور في حياته و مشاعره وخياراته.

لذا إن استطعنا فهم هذه الكلمات وتأثيرها علينا وعلى طاقتنا سنتمكن أن نسيطر أكثر على طاقتنا خلال اليوم وسنتمكن أيضا من فهم من حولنا وكيفية تفكيرهم عن طريق الكلمات التي يستخدمونها. يجب علينا كبداية أن ندخل كلمات جديدة ايجابية لاستبدالها بالكلمات التي لا نريدها او التي نشعر بأن طاقتها غير محببة. على سبيل المثال، كلمة مشكلة استبدلتها بكلمة تحدي وغيرها الكثير من الكلمات التي تعطينا ايجابية أكثر.

 

 

على الصعيد الآخر إيماءات الوجه ولغة الجسد تعتبر من أكثر الأمور التي تؤثر على العقل الباطن، حركاتنا وما نفعله بأجسادنا، قد يغير الكثير من الأشياء في حياتنا، ومثلما نتأثر بما نراه وما نسمعه من حولنا، فإننا نتأثر بكلامنا وحركاتنا أيضًا لذلك يجب أن نكون حذرين وحريصين على فهم لغة الجسد إيماءات الوجه. فمثلا، في حال كنت تتحدث مع شخص وكان هذا الشخص يحرك رأسه بالقبول ستشعر بالراحة وسيعطيك ذلك دفعة ايجابية للتحدث بطلاقة وايجابية وعلى العكس تماما لو كنت تتحدث مع شخص وبدأ يحرك بوجهه على أن الكلام غير صحيح أو أنه معترض على ما تقول، ستشعر بعدم الثقة ويمكن أن لا تتمكن من اكمال ما وددت البدء به. عدا عن ذلك عندما تتحدث الى الآخرين، يمكنك استخدام جسمك كأداة فعالة تضيف تأكيد ووضوح إلى كلماتك. إذا كانت تصرفاتك الجسمية متوترة أو توحي بمعان لا تتفق مع ما تقوله، فمن الممكن أن يتفوق جسمك على كلماتك. لذا يجب أن تتوافق إيماءات جسمك وشخصيتك مع ما تقول. إذا ظهرت مسترخ وواثق من نفسك أمام الآخرين سوف يشعر الآخر بالاسترخاء والثقة بالنفس. إذا ابتسمت سيبتسم لك والعكس صحيح سيكون مستمعيك مرتبكين ان كنت مرتبكا. وإذا تململت، سوف يلاحظون ضعف الثقة في النفس ويخسرون ثقتهم فيك وفيما تقول وهكذا.

عندما يزاد وعينا بأهمية هذه الإيماءات التي تصدر من أجسادنا وحركاتنا بشكل شبه يومي، سنتمكن من تحقيق ما نريد بشكل أفضل وسنتمكن من فهم ذواتنا ومن حولنا عن طريق هذه الإيماءات التي نرسلها ونستقبلها بشكل يومي.

 

أخيرا أنصحكم بقراءة كتاب "every word has power" للمؤلف Yvonne Oswald لما فيه الكثير من المعلومات التي ستفيدكم أكثر حول هذه المواضيع.